صحيفة الاثر الالكترونية

لنعمل معا من اجل مجتمع متمدن متحضر تسوده المساواة التامة بين المراة والرجل
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 العواطف و الكيبورد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


المساهمات : 111
تاريخ التسجيل : 05/05/2010

مُساهمةموضوع: العواطف و الكيبورد   الأحد مارس 10, 2013 7:28 pm

العواطف و الكيبورد
إلهام ناصر الزبيدي

تزوجا منذ اسبوع واليوم هما بالمحكمة من اجل رفع قضية تفريق ،غيرهم لم يمض عليهم شهر وآخرون عشرون يوما او شهرين والبعض كان انفصالهم حتى قبل الزواج ولكل منهم أسبابه
لكن اغرب ما سمعته قصة الزوجين اللذين انفصلا بعد أسبوع فالمهنئين مازالوا لم يحضروا جميعهم وكان ما كان وعرفت انهما ليس الوحدين بل من حالتهم الكثير
تعرفا على النت تأججت مشاعرهم على ضربات الكيبورد فندفع كل منهم بنشوة تلك العاطفة السريعة الى قرار الارتباط بدون دراسة لكل الامور وبدون رقيب وموجه
ووقع المحذور عدم التفاهم ومشاعر كراهية سريعة مثل الحب السريع وعدم ثقة بين الطرفين
وجاء النقد من الناقدين وجاء العتب من الاخرين وانهالت النصائح من يزعم المعرفة وكبرت الحيرة وضاع راس المشكلة
الانجذاب العاطفي بين الجنسين شعور طبيعي لا يمكننا منعه مهما امتلكنا من وسائل الحماية أو أدوات الكبت والمنع القديمة والحديثة لاسيما في ظل التطور التكنولوجي وعالم القرية الصغيرة ،وهنا لم يعد بالإمكان منع مثل تلك العلاقات التي تتخطى الحدود في الكثير من الاحيان وبالتالي تؤدي الى مشاكل كبيرة اقرب الى الكوارث
كما ان تلك العلاقات لم تعد حالات اجتماعية نادرة وغريبة ولم تعد خفية بل تحصل امام ناظر الجميع ورغم نكرانها من قبل من يمارسها لكنها معلومة ومحسوس بها من الاب والام والاخت والاخ والصديقة والخال والعم والجيران
ورغم ان الكثير في مجتمعنا يحاول مكافحة موجة التغيير وعاصفة العولمة بكل ما يستطيع من قوة ويعتقد أنه قادر على حماية من هو مسؤول عنهم من كل تلك المتغيرات
لكن عبثا والسبب تلك الازدواجية التي يتعامل بها الجميع فتلك الممارسات لم تعد محصورة عند فئة عمرية معينة بل تعدتها الى كل افراد العائلة ،،
وهنا يولدعدم الصدق الذي بدء ينمو كعشب بين الجميع ويحجب الرؤية ويضلل الصورة والصراحة التي لملمت اوصالها المبعثرة وذهبت الى حيث لاندري ؟؟ والاهمال الذي طال جميع جوانب حياتنا بمجتمع يعاني من مشاكل اجتماعية ونفسية وعاطفية ومادية وأمنية جعلت الحلم بغد افضل مستحيل واستعجال الامور وطفر الحواجز سلوك يومي
هنا يأتيالسؤال
ياترى كيف نمنع هذا الطوفان من العلاقات الفاشلة؟؟؟
كيف نحمي تلك الاجيال الفتية؟؟
وقبل كل شيئكيف نتخلص من ازدواجية التعامل ؟؟

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alaathar.asiat-world.com
 
العواطف و الكيبورد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
صحيفة الاثر الالكترونية :: ثقافية-
انتقل الى: